• الشحن إلى جميع أنحاء العالم
  • شراء منتج واحد = زراعة شجرة
  • إمكانية إرجاع المنتج خلال 45 يوم
  • أكثر من 5000 مراجعة
  • الشحن إلى جميع أنحاء العالم
رجوع

فرينش أوك باريل

رينجر ريكليمد - إصدار محدود
$369,00
متوفِّر
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيسأول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس

اختر عنصر إضافي

نزرع شجرة مقابل كل ساعة تُباع

اقرأ المزيد عن خدمة الحفر.

المواصفات

ضبط المقاس

الوصف

الشحن والإرجاع
الشحن خلال 1 يوم عمل
الشحن خلال 1 يوم عمل
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
أول ساعة في التاريخ مصنوعة يدوياً من براميل خشب البلوط التي تشتهر بها مدينة بوردو الفرنسية. لقد قمنا بفك خشب البلوط بعناية من البراميل ونحته بمهارة يدوية لنصنع منه هذه الساعات الفريدة من نوعها. تحمل كل ساعة منها رقماً من 001 إلى 300، احتفاءً بتاريخ تأسيس
مقاس واحد يناسب الجميع
خشب مستدام
إمكانية إرجاع المنتج خلال 45 يوم
ضمان لمدة 24 شهرا
التسليم في غضون يوم واحد عند اعتماد الشحن السريع
شراء منتج واحد = زراعة شجرة
المزايا
نوع الخشب
البيئة
خدمة الحفر بالليزر
آراء العملاء

مصنوعة من البراميل الخشبية المُعاد استخدامها

لأول مرة في العالم، ساعات مصنوعة من البراميل الخشبية الفرنسية المُعاد استخدامها، ومنحوتة بمهارة يدوية فائقة لتمنحك ساعة قوية بتصميم عملي مستوحى من عدَّادات الطائرات. يتوفر منها 300 قطعة فقط.

تصميم عملي مستوحى من أجهزة الطائرات

تستهلم تصاميم العدادات التكتيكية المستخدمة في قمرة قيادة الطائرات، حيث تجمع بين الإطار الفريد من نوعه المُثبت بمسامير دقيقة والمؤشرات المضيئة

مهارة حرفية مزدوجة

تحتضن هذه الساعة اثنتين من أقدم الحرف اليدوية، وهما النحت على الخشب وصناعة الساعات، لتجمع بذلك بين أدق التفاصيل المنحوتة على أجود أنواع الأخشاب وبين أبرز التقنيات في مجال هندسة الساعات، مما يمنحك ساعة رائعة وفريدة من نوعها.

الراحة والأمان

سيمنحك مشبك الأمان المعدني شعوراً بالراحة والأمان عند ارتداء ساعتك كما أنه يتماشى مع الشكل الفريد من نوعه لكل ساعة.

تُزرع الأشجار في المقاطعة الغربية بالكاميرون

تعمل منظمة "Trees for the Future" بالشراكة مع مؤسسة "Futures Agribusiness" على دعم مزارعي الكاكاو في الكاميرون لتحسين جودة مزارعهم وتنويع محاصيلهم. لا يزال هؤلاء المزارعين ينتجون الكاكاو، لكنهم يزرعون معه أشجار الفاكهة وبعض الأشجار الأخرى المعمرة التي تساعدهم في حماية الأرض وتنويع سبل العيش. ومن المتوقع أن يقوم هؤلاء المزارعين معًا بغرس مليون شجرة في الكاميرون.

نوع الخشب

نوع الخشب

خشب بلوط فاخر مأخوذ من براميل كانت تُستخدم في أقدم مصنع مشروبات بمدينة بوردو الفرنسية. إصدار محدود يشتمل على 300 ساعة فقط، احتفاءً بتاريخ تأسيس بوردو عام 300 قبل الميلاد.
أنواع الخشب:
فرينش أووك باريل
المنشأ:
شاتو باب كليمون (فرنسا)
الوزن:
700 كجم / م3
الصلابة:
5430 نيوتن (مقياس جانكا)
خشب بلوط فاخر مأخوذ من براميل كانت تُستخدم في أقدم مصنع مشروبات بمدينة بوردو الفرنسية. إصدار محدود يشتمل على 300 ساعة فقط، احتفاءً بتاريخ تأسيس بوردو عام 300 قبل الميلاد.

من أجل كوكب أفضل

نحن نزرع شجرة مقابل كل ساعة WoodWatch تُباع وقد زرعنا أكثر من 500,000 شجرة في جميع أنحاء العالم حتى الآن.

خدمة الحفر بالليزر

خدمة الحفر بالليزر

احفر على منتجك

هل لديك قولاً مأثوراً مفضلاً؟ هل ترغب في إضافة لمستك الخاصة على هديتك؟ يمكنك أن تحفر أي اسم أو جملة أو تاريخ على WoodWatch لتجعلها أكثر تميزاً وذات طابع شخصي.

السعر: + $25,00

Time: + يوم واحد

آراء العملاء

مهارة حرفية

كل ساعة صنعت يدوياً من أجود أنواع الخشب، مما يجعل كل قطعة فريدة من نوعها. زجاج الساعة الصلب و فولاذها المقاوم للصدأ يجعلان هذه القطعة تدوم طويلاً.

قد يعجبك أيضًا

فرينش أوك باريل

رينجر ريكليمد - إصدار محدود
$369,00
0%

WoodWatch

تصميم الحفر

 
جاهز
إنشاء نص

التصميم الخاص بك جاهز وسيضاف إلى عربة التسوق.

WoodWatch مرحبًا بك في